top of page
  • صورة الكاتبTech one

ماهي زراعة الشعر بتقنية FUT

زراعة الشعر بتقنية FUT هي إحدى الطرق التي تستخدم لزراعة الشعر والتي يمكن استخدامها في حالة فقدان الشعر الناجم عن الصلع الوراثي أو أي سبب آخر. يعد هذا النوع من الزراعة من بين أقدم الطرق المستخدمة في زراعة الشعر والتي لا تزال مستخدمة حتى اليوم بشكل واسع.



تقنية FUT هي اختصار لـ"الوحدة الجراحية لإزالة الشريط" والتي تستخدم عادة في عمليات الزراعة المجموعة. وعند استخدام هذه التقنية ، يتم إزالة شريط صغير من الجلد من الجزء الخلفي من فروة الرأس. يتم تحديد حجم الشريط المراد إزالته بناءً على حجم ونوع الزرع المطلوب.


بعد إزالة الشريط ، يتم تقسيم الشريط إلى أقسام صغيرة ومن ثم يتم زراعة الشعر في المنطقة المستهدفة. يتم استخدام الأدوات الدقيقة لزرع الشعر في الأماكن التي يوجد فيها فقدان الشعر. يتم إغلاق الجرح المتبقي عن طريق خياطة الجلد المحيط بالجرح.


تعد زراعة الشعر بتقنية FUT مفيدة للأشخاص الذين يعانون من فقدان الشعر بشكل كبير ، وتستخدم عادة لزراعة الشعر في المناطق الكبيرة التي يوجد فيها فقدان الشعر. وبالرغم من أنها تعد إجراءًا جراحياً ، فإن زراعة الشعر بتقنية FUT آمنة وفعالة ويتم إجراؤها بنجاح للعديد من الأشخاص.


مميزات زراعة الشعر بتقنية FUT:

تعد FUT واحدة من الطرق التقليدية لزراعة الشعر ، حيث يتم استخدام شريط من الجلد المأخوذ من منطقة الرأس الخلفية للحصول على آلاف الشعريات الطبيعية للزرع في المناطق التي تعاني من تساقط الشعر. يتم إزالة الجلد من منطقة الرأس الخلفية بواسطة جراحة استئصال. يتم ثم تقطيع الشريط إلى مجموعات صغيرة تسمى "زرعات" ، ويتم زرعها في الفروة الرأسية في المناطق المستهدفة.


من أكبر المزايا ل FUT هو القدرة على جمع عدد كبير من الشعريات في جلسة واحدة ، والتي يمكن استخدامها لتغطية مساحات كبيرة من فروة الرأس في وقت واحد. بالإضافة إلى ذلك ، تعد FUT عملية فعالة من حيث التكلفة ، حيث تكون تكلفتها أقل بكثير من العمليات الأخرى لزراعة الشعر.


من بين العيوب الرئيسية لـــ FUT هي وجود ندبة على الرأس حيث تم استخدام الشريط المأخوذ منه. ومن المهم ملاحظة أن عملية استئصال الشريط تتطلب تخديرًا موضعيًا ، مما يعني أن هناك بعض المخاطر المرتبطة.

قد يواجه بعض المرضى البعض من الآثار الجانبية بعد الجراحة مثل التورم والندب والتهيج في فروة الرأس. ينصح المرضى بتجنب التعرض لأشعة الشمس والحرارة الزائدة وممارسة الرياضة الشديدة لعدة أسابيع بعد الجراحة لتجنب الإصابة بأي تهيج أو مشاكل بالجروح. قد يحتاج بعض المرضى إلى تناول الأدوية المضادة للالتهابات والمضادة للألم في الأيام الأولى بعد الجراحة.


من المهم أن يتم اختيار الطبيب المناسب والمؤهل لإجراء عملية زراعة الشعر بتقنية FUT، حيث يعتبر الطبيب الخبير هو العامل الرئيسي في نجاح الجراحة. يجب على المريض أيضًا اتباع جميع التعليمات الخاصة بالعناية بالجروح وتجنب أي ممارسات قد تؤدي إلى تعرض الجروح للإصابة أو التهيج.


بشكل عام، تعتبر زراعة الشعر بتقنية FUT من الخيارات الجيدة والناجحة لعلاج تساقط الشعر المزمن والوقوف على قدمين جديدتين في الحياة بثقة وجمال. يجب على المريض تقييم مزايا وعيوب كل تقنية من أجل اختيار الخيار الأفضل والأكثر تناسبًا لحالته الشخصية.


عيوب زراعة الشعر بتقنية FUT:

مثل كل العمليات الجراحية، تحمل زراعة الشعر بتقنية FUT بعض العيوب والمخاطر التي يجب على المريض أن يدركها قبل اتخاذ قراره بشأن إجراء العملية. ومن بين العيوب الرئيسية لهذه التقنية نذكر:


ندبة طويلة على الرأس: يتم قطع شريط من فروة الرأس في عملية استخراج الشعر، مما يؤدي إلى ترك ندبة طويلة وخطر احتمالية ظهور آثار لا يمكن التخلص منها في المستقبل.


الألم والتورم: قد تشعر المريض بالألم والتورم في الفترة اللاحقة للعملية، وقد يستمر هذا الألم والتورم لعدة أيام بعد الجراحة.


فرط النزيف: يمكن أن يحدث فرط النزيف خلال العملية أو في الفترة اللاحقة للعملية، وعلى المريض الالتزام بالتعليمات المحددة من الطبيب بشأن العناية بالجروح للحد من خطر النزيف.


خطر العدوى: قد تصاب الجروح بعدوى خلال فترة التعافي، وهذا يتطلب العناية الجيدة بالجروح والالتزام بنصائح الطبيب بشأن العناية اللازمة.


العدم تحقيق النتيجة المرجوة: قد لا يتم تحقيق النتيجة المرجوة من عملية زراعة الشعر بتقنية FUT بشكل كامل، حيث قد يظهر بعض التجاعيد أو الشروط الأخرى التي تؤثر على نتائج العملية.


نصائح بعد عملية زراعة الشعر بتقنية FUT:

بعد إجراء عملية زراعة الشعر بتقنية FUT، هناك عدد من النصائح التي يجب على المريض اتباعها لتحقيق أفضل النتائج وتجنب المشاكل والتعقيدات المحتملة. وإليك بعض النصائح الهامة للعناية بالشعر بعد إجراء هذه العملية:


تجنب التعرض للشمس المباشرة: يجب عدم التعرض للشمس المباشرة بعد الجراحة لفترة تتراوح من 2-3 أسابيع، ويفضل ارتداء قبعة أو شمسية لتغطية فروة الرأس وحمايتها من أشعة الشمس الضارة.


تجنب الرياضة الشديدة: يجب تجنب ممارسة الرياضة الشديدة أو الأنشطة التي تؤدي إلى تعرض الرأس للصدمات لمدة تصل إلى 2-3 أسابيع بعد الجراحة.


تناول الأدوية: يمكن للطبيب وصف الأدوية المضادة للالتهابات والمضادة للألم لتخفيف الألم والتورم في الأيام الأولى بعد الجراحة، ويجب اتباع تعليمات الطبيب في تناول هذه الأدوية.


العناية بالجروح: يجب تنظيف الجروح بشكل دقيق ومنتظم والتأكد من الحفاظ على فروة الرأس جافة لتجنب التهابات وعدوى الجروح.


اتباع نظام غذائي صحي: يجب تناول الأطعمة الصحية والغنية بالفيتامينات والمعادن لتعزيز صحة الشعر وتعزيز نموه.


العودة إلى العمل: يمكن للمرضى العودة إلى العمل في غضون 3-5 أيام بعد الجراحة، ولكن يجب تفادي أي نشاطات محتملة لتعرض الرأس للصدمات.


لماذا مركز Change Me بالتحديد في إجراء عمليات زراعة الشعر ؟


  • توافر أطباء حاصلون على أعلى الشهادات الطبية ومؤهلين لإجراء كافة العمليات الجراحية وغير الجراحية، وفيما يتعلق بعمليات زراعة الشعر يتواجد بالمركز دكتور محمد عماد الدين، ودكتور شادي سامي، دكتور مصطفي زيدان حيث يعملون على تلبية احتياجات جميع المرضى في عمليات زراعة الشعر

  • توافر غرف عمليات مجهزة بكافة المستلزمات الطبية الحديثة، فضلا عن تهوية وتعقيم هذه الغرف بشكل دوري ويومي.

  • توافر غرف حلاقة شعر مستقلة، وهو ما سيتم الاحتياج إليه عند إجراء زراعة الشعر .

  • توافر صالة انتظار مكيفة ومريحة ومزودة بكافة الخدمات .

  • توافر طاقم تمريض على قدر عالي من تحمل المسؤولية لراحة المريض وتلبية كافة متطلباته.

  • توافر مرافق متطورة ودورات مياه نظيفة.


اراء العملاء بعد إجراء عملية زراعة الشعر












Comments


Post: Blog2_Post
bottom of page