top of page
  • صورة الكاتبTech one

زراعة الشعر قبل وبعد 


الجميع يتطلع إلى الحصول على تسريحة شعر جميلة، لكن العديد منا يعانون من مشكلة تساقط الشعر. تساقط الشعر يحدث بسبب عدة أسباب، وفي بعض الحالات، يمكن وقف تساقط الشعر مع العلاجات الطبيعية مع مرور الوقت، بينما في حالات أخرى، يمكن أن يكون الصلع دائمًا. يُعتبر طبيب زراعة الشعر الشخص المناسب لتقييم الحالة وتقديم العلاج المناسب، وغالبًا ما يكون تقييم النتائج أسهل وأكثر وضوحًا من خلال النظر إلى الصور قبل وبعد العملية.


عملية زراعة الشعر يمكن تقسيمها بسهولة إلى مرحلتين: إزالة البصيلات وزراعتها. ومع ذلك، هناك العديد من الإجراءات التي يجب اتخاذها قبل وبعد العملية. قبل البدء في عملية زراعة الشعر، يجب على المريض الاستشارة مع طبيب زراعة الشعر لتقييم الحالة وتحديد أفضل الخيارات المتاحة. بعد ذلك، سيتم تحديد الخطة العلاجية المناسبة وإجراء الفحوصات اللازمة.


أما بالنسبة لعملية الزراعة نفسها، فتتضمن إزالة البصيلات من المناطق الخلفية أو الجانبية من فروة الرأس، وزراعتها في المناطق التي تعاني من تساقط الشعر. يجري هذا الإجراء تحت تأثير التخدير الموضعي.

بعد العملية، يجب على المريض اتباع تعليمات الرعاية المنزلية التي يقدمها الطبيب بعناية. هذا يتضمن تجنب لمس الشعر المزروع بشكل مباشر لفترة من الزمن، واتباع نظام غذائي صحي، وتجنب التعرض للشمس المباشرة والتدخين.

باختصار، زراعة الشعر هي عملية تتطلب الكثير من التخطيط والرعاية، ولكنها يمكن أن تكون حلاً فعالاً لمشكلة تساقط الشعر عند العديد من الأشخاص.


مواقف لا تصلح لعملية زراعة الشعر


  • تساقط الشعر بشكل واسع على فروة الرأس بشكل متفرق، مما يشير إلى حالة متوسطة للصلع. في مثل هذه الحالات، قد لا يكون هناك شعر كافٍ في المنطقة المانحة (الموجودة في الجزء الخلفي من الرأس) لتغطية المناطق المتناثرة بكثافة.

  • قد يكون هناك نقص في الشعر القابل للزراعة في منطقة المانحة، والتي عادةً ما تكون في الجزء الخلفي من الرأس. هذا يمكن أن يكون نتيجة للتساقط المُسبب بالعلاج الكيميائي أو لأسباب أخرى.

  • بعض الأشخاص قد لا يكونون مرشحين مناسبين لزراعة الشعر بسبب التحديات الصحية أو العوامل الوراثية الخاصة بهم، مما يعني أن نتائج الزراعة قد لا تكون دائمة أو مؤكدة.

في مثل هذه الحالات، قد يكون من الصعب تحقيق نتائج مرضية من عملية زراعة الشعر، وقد يكون الحفاظ على الشعر المزروع أمرًا صعبًا.


خطوات ماقبل زراعة الشعر 


  • الكشف عن بصيلات الشعر: تقوم عيادة change me باستخدام جهاز كشف بصيلات الشعر الاحترافي لتحليل مرحلة أعراض تساقط الشعر، وصحة بصيلات الشعر، وكثافة منطقة تساقط الشعر ومنطقة إزالة الشعر، وذلك لتحديد العدد المثالي للبصيلات المزروعة بدقة واختيار الطريقة الجراحية المناسبة.

  • استشارة الطبيب: يتم التشاور مع الطبيب لتحديد ما إذا كانت حالة تساقط الشعر مستقرة وتحتاج إلى دراسة شاملة. إن اختيار التوقيت المناسب وإجراء الفحص اللازم يساهمان في تحقيق أفضل النتائج.

  • تحديد خط الشعر: يتم تحديد خط الشعر بدقة، وذلك عبر التواصل مع الطبيب لمناقشة ملامح الوجه، والصورة، واعتبارات تصفيفة الشعر المستقبلية. يتم تصميم نطاق الزراعة بناءً على هذه المعايير، سواء كانت منطقة إزالة الشعر أو منطقة زراعة الشعر، بهدف ضمان مظهر طبيعي وجميل بعد العملية.


التحضيرات الرئيسية قبل زراعة الشعر 


  • يجب على الأشخاص الذين يتناولون الأدوية التي تحتوي على الأسبرين أو فيتامين E التوقف عن تناولها لمدة أسبوع قبل العملية.

  • يجب على الأشخاص الذين يتناولون مضادات التخثر أو أي أدوية أخرى، أو الذين خضعوا لعملية جراحية كبيرة، أن يبلغوا الطبيب بذلك مسبقًا.

  • المرضى الذين يعانون من تورم في القدمين أو ندبات متضخمة يجب عليهم إبلاغ أطبائهم.

  • يُفضل على المدخنين إخبار الطبيب بعادتهم ويُفضل إيقاف التدخين قبل العملية بثلاثة أيام على الأقل.

  • يقوم الطبيب بسحب عينة من الدم للتحقق من التحاليل اللازمة للمريض.

  • قبل أسبوع من عملية زراعة الشعر، يُنصح بإيقاف استخدام منتجات منشطة للشعر.

  • في يوم العملية، يُرجى ارتداء بلوزة أو قميص بسحاب مع بنطال فضفاض.

  • يُرجى الوصول إلى المستشفى في الوقت المحدد، حيث سيرشح الطبيب لك الإرشادات النهائية للعملية.

  • عملية زراعة الشعر لا تتطلب البقاء في المستشفى، بل يمكن العودة إلى المنزل في نفس اليوم.

  • يمكنك تنظيف وغسل شعرك بالشامبو في المنزل قبل العملية.

  • يُفضل عدم القيادة بمفردك في يوم الجراحة.

  • يُرجى تناول وجبة خفيفة في الإفطار قبل عملية زراعة الشعر.



ما بعد عملية زراعة الشعر 


بعد عملية زراعة الشعر، يعتبر العناية والرعاية بالشعر أمرًا ذو أهمية بالغة لتحقيق نتائج مرضية. نقدم خطة عناية شاملة، حيث يُقدم شخص متخصص في العناية بالجروح وتعزيز نمو الشعر باستخدام الليزر، بالإضافة إلى جلسات العناية المنتظمة، والزيارات المتابعة، والتوجيهات الغذائية من قبل الأطباء. بعد العملية، سيقدم الطبيب بعض التوصيات البسيطة التي من شأنها المساهمة في تحقيق نتائج مثلى لعملية زراعة الشعر، وتشمل هذه التوصيات:


  • يجب غسل الشعر بعناية بعد العملية دون إتلاف بصيلات الشعر. من الأفضل أن يتم غسل الشعر لأول مرة في العيادة التي تمت فيها الجراحة.

  • يتم تنشيط بصيلات الشعر بواسطة ليزر منخفض الطاقة بطول موجي 660 نانومتر، والذي يعزز نمو الشعر ويقلل من تساقطه، ويسرع التئام الجروح، وذلك في جلسات تستمر حوالي 20 دقيقة.

  • يمكن للطبيب وصف دواء يؤخذ عن طريق الفم لتخفيف الألم بعد الجراحة، حيث يكون الألم نادرًا ما يكون شديدًا ولكن يجب الاتصال بالطبيب فوراً إذا شعرت بأي ألم في منطقة الزراعة.

  • يجب تجنب تناول الأسبرين والأدوية غير المعروفة والتدخين والشرب بعد العملية، وكذلك تجنب ممارسة التمارين الشاقة لمدة أسبوع، ويمكن التعديل تدريجياً على العادات الرياضية بعد أسبوع من العملية.

  • يجب أن تكون حذراً جداً عند تمشيط الشعر في غضون أسبوع من العملية لتجنب إزالة القشور (التي تشير إلى مواقع زراعة الشعر) أو التعلق بالغرز.

  • يجب الانتظار لأكثر من شهر قبل تجعيد أو صبغ الشعر بعد العملية.

  • يستغرق بصيلات الشعر في منطقة زراعة الشعر وقتًا للراحة يتراوح بين ثلاثة إلى أربعة أشهر، ومن ثم يبدأ الشعر الجديد بالنمو تدريجياً. يجب التحلي بالصبر والانتظار لمدة نصف عام تقريبًا لرؤية النتائج النهائية.

  • قد يحدث تساقط مؤقت للشعر المزروع حول منطقة الزراعة، وهو طبيعي وينمو مرة أخرى بعد فترة.


بعد قراءتك للمعلومات المذكورة أعلاه، يمكنك الالتزام بالتعليمات الخاصة بزراعة الشعر قبل وبعد العملية. عملية زراعة الشعر هي جراحة بسيطة وسريعة ودائمة. وفي عيادة الشعر change me، يتمتع كل من الأطباء وفريق زراعة الشعر بأكمله بأكثر من 1000 تجربة جراحية. إذا كنت تواجه أي مشاكل ذات صلة وتفكر في إجراء عملية زراعة الشعر، فقط اتصل بنا وحدد موعد للمناقشة مع خبراء زراعة الشعر ومشاهدة صور ونتائج المرضى قبل وبعد العملية.


Comments


Post: Blog2_Post
bottom of page