• Upper Medic

أحدث علاجات ضعف الانتصاب

تاريخ التحديث: ٢٣ سبتمبر ٢٠٢١


أحدث علاجات ضعف الانتصاب

الضعف الجنسي أو ضعف الانتصاب هي حالة شائعة تصيب الرجال في مراحل مختلفة من حياتهم بعد البلوغ وهي مشكلة مؤرقة وصداع يبحث المصابين به عن علاج دائم بسبب تأثيراته المزعجة والمحرجة. وإذا كان لديك خلل وظيفي يؤدي لضعف الانتصاب وتبحث عن علاجات جديدة غير الأدوية الفموية أو كنت تجدها غير فعالة، ففي هذا المقال سنطرح أحدث العلاجات الغير فموية لضعف الانتصاب.


أحدث علاجات ضعف الانتصاب


تشمل أنواع علاجات ضعف الانتصاب الغير فموية أنواع أخرى من الأدوية، مثل ما يلي من العلاجات:


1- علاج استبدال التستوستيرون:

سبب من أسباب ضعف الانتصاب أو الضعف الجنسي لدى الرجال هو انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون في الجسم (هرمون الذكورة)وهو ما قد يكون معقدًا. وفي حالة لو كان السبب هو انخفاض التستوستيرون، ربما يوصي الطبيب باللجوء لعلاج استبدال التستوستيرون كأولى خطوات العلاج.


حيث يمكننا تقديم هذا النوع من العلاج (علاج استبدال التستوستيرون) عبر عدة طرق مثل: الرقعة، أو الحقن، أو اللثة أو الخد، وحتى يمكت أيضًا عن طريق الأنف أو الجيل، أو في شكل حبيبة أسفل الجلد، أو بصورة فموية عبر الفم. عليك التَحدث إلى طبيبك المعالج ومناقشته حول التفضيل الشخصي لك وسؤاله أيضًا عن الآثار الجانبية المحتمل ظهورها.


2- العلاج بالحقن الذاتي:

هو ببساطة عبارة عن حقن الأدوية بشكل مباشر، فعادةً ما قد نلجأ لحقن العديد من أنواع الأدوية مباشرةً في العضو الذكري لنتمكن من تحقيق الانتصاب بصورة سليمة. وتشتمل هذه الأنواع من الأدوية بعض الأنواع الأكثر استخدامًا مثل البروستاديل، والبابافيرين. عن طريق تلكَ الطريقة، من الممكن أن نستخدم إبرة دقيقة لتساعدنا في حقن الأدوية في منطقة قاعدة القضيب أو في جانبه.


- الهدف الرئيسي من العلاج عن طريق الحقن الذاتي في القضيب هو أن يحدث انتصاب يستمر ويدوم لفترة تتراوح بين عشرين إلى أربعين دقيقة. في بعض الحالات قد يستمر الانتصاب أطول من اللازم، لمدة ربما تزيد عن ساعة. وهنا قد تحتاج إلى تغيير الدواء أو ضبط الجرعة لكي تتجنب حدوث أي آثار جانبية أو مضاعفات محتمل ظهورها على المدى الطويل. كما أنه قد تصاحب تلك العملية بعض الآلام الطفيفة لأن الإبرة المستخدمة في الحقن دقيقة ورفيعة للغاية.


يمكنك ايضا القراءة عن : دعامة القضيب

3- العلاج بالجراحة و مضخات القضيب والزراعات

إذا لم تفلح الأدوية السابقة أو لم تكن تلك الأدوية فعالة لحالتك، فقد يوصي الطبيب بنوع مختلف من العلاج غير السابقة. وتلك الأنواع من العلاجات قد تتضمن ما يلي:


مضخات القضيب: مضخة العضو الذكري هي جهاز مخصص لعلاج ضعف الانتصاب، وهي عبارة عن أنبوب مجوف من الداخل مع مضخة قد تعمل يدويًا أو عن طريق البطارية. تقوم بوضع الأنبوب على عضوك الذكري (القضيب)، ومن ثم تقوم باستخدام مضخة مخصصة لإمتصاص الهواء بداخل ذلك الأنبوب المجوف، مما يخلق فراغًا يقوم بسحب الدم إلى القضيب.


وفور أن يحدث الانتصاب، عليك أن تسحب الحلقة الخاصة بالشد حتى تكون حول قاعدة قضيبك، من أجل الحفاظ على الدم فيه وإبقائه منتصبًا للمدة المرغوبة. ثم تقوم بإزالة الجهاز المخصص للتفريغ.


غالبًا ما يستمر انتصاب الرجل بعدها لفترة كافية تسمح للزوجين بالجماع. ثم بعد الانتهاء يقوم بإزالة حلقة الشد. من الآثار الجانبية المحتملة لمضخة القضيب هي إحتمالية ظهور كدمات طفيفة على القضيب، وكذلك أيضًا أن يتم تقييد القذف الذكري بواسطة الرباط. ومن الممكن أن تشعر ببرودة في قضيبك عند لمسه.


إذا وجدت أن مضخة القضيب خيارًا جيدًا بالنسبة لك، فعليك مناقشة الطبيب حتى يصف لك نموذجًا محددًا


4- جراحة الأوعية الدموية:

يتم هذا الإجراء في بعض الحالات نادرة، فإن الضعف الجنسي هنا يعالج عن طريق تجاوز الشرايين المسدودة في القضيب.



٨ مشاهدات٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل