عمليات زراعة الشعر

pasted image 0 (5) (1).jpg

عمليات زراعة الشعر من الإجراءات الحديثة التي يحتاجها كثير من الناس نتيجة فقدانهم الشعر، إما بسبب الصلع أو الحوادث أو تناول الأدوية. ولهؤلاء المرضى الكثير من الأسئلة حول هذه العملية. ما هي هذه العملية؟ وكيف تتم؟ وما نسبة نجاحها؟ ومتى تظهر نتائجها؟ وإجابات هذه الأسئلة هي ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

ما هي عملية زراعة الشعر؟

زراعة الشعر من العمليات التجميلية التي لاقت إقبالًا ملحوظًا من قبل الجميع، رجال أو نساء، ممن لديهم معاناة مع مشاكل تساقط الشعر أو الصلع الوراثي.

ولعل سبب الإقبال المتزايد على هذه النوعية من العمليات يعود إلى  قدرتها على تحقيق النتائج المبهرة بشكل دائم، فضلًا عن تعدد التقنيات الحديثة المتاحة لإجراء زراعة الشعر، والتي يكون هدفها في النهاية راحة المريض وإرضاء طلباته التجميل وتستغرق عملية الزراعة من 4-6 ساعات، ولكنها غير مؤلمة تتم تحت تأثير التخدير الموضعي.
 

ما أسباب تساقط الشعر؟

 

​تساقط الشعر هو السبب الأول والأهم الذي يشكو منه المرضى، ونتيجة لذلك يلجأون لعمليات الزراعة. لكن تساقط الشعر لا يحدث بشكل طبيعي وإنما هو الأغلب نتيجة لسبب مرضي آخر. وأهمها:
  • أسباب وراثية وهي تعتبر السبب الرئيسى لظهور الصلع عند الرجال.
  • تناول بعض الأدوية.
  • القلق والتوتر.
  • سوء التغذية والأنيميا.
  • إرتفاع فى نسبة هرمون الذكورة.
  • عدوى فطرية أو بكتيرية. 
 

تعليمات ما قبل زراعة الشعر

كأي عملية تجميلية هناك بعض النصائح والإرشادات الواجب التنويه عنها قبل إجراء العملية حتى يتسنى المرور بإجراء آمن، ونتائج مثالية، وفيما يتعلق بعملية الزراعة ستكون نصائحنا لكم قبل العملية كالتالي:

  1. إجراء استشارة أولية من قبل المريض مع الطبيب المتخصص، بهدف فحص ومعرفة الأسباب التي تؤدي لتساقط الشعر لديه

  2. معرفة العلاجات الطبية السابقة التي اتبعها المريض بهدف استعادة الشعر قبل لجوئه لعملية زراعة الشعر.

  3. التأكد من وجود شعر كافي في المنطقة المانحة لدى المريض لتلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية لإجراء العملية فهي من الخطوات الهامة جدًا.

  4. أن يتمتع المريض بوجود توقعات واقعية على ما يمكن القيام به خلال عملية الزراعة.

  5. عدم تناول أي أدوية طبية، خاصًة مضادات الالتهابات، أدوية سيولة الدم، مضادات الاكتئاب

وأخيرًا، قد تزداد التعليمات قبل عملية زراعة الشعر حسب حالة المريض، وحسب ما يراه الطبيب أنسب لحالته.

whatsapp-button.png

كيف تتم عملية زراعة الشعر؟

pasted image 0 (6) (1).jpg

زراعة الشعر هي إجراء يقوم فيه جراح تجميل أو دكتور الجلدية بنقل الشعر الي منطقة الصلع من الرأس باستخدام تقنية متطورة. يقوم الجراح عادةً بتحريك الشعر من المنطقة المانحة أو من جوانب الرأس إلى مقدمة الرأس. وهناك عدد من التقنيات المتخصصة لزراعة الشعر منها تقنية الاقتطاف وتقنية السفير. نتعرف على كل منهما فيما يلي.

زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف FUE Nano

زراعة الشعر بالاقتطاف هي الطريقة الأحدث والأفضل لدى العديد من الأطباء عند إجراء زراعة الشعر، وتتم عن طريق نقل عدد من بصيلات الشعر من منطقة تسمى المنطقة المانحة إلى منطقة أخرى تُعاني من بعض المشكلات بنمو الشعر لأسباب مختلفة وتسمى منطقة زراعة الشعر.

 تتواجد المنطقة المانحة خلال زراعة الشعر بالاقتطاف في أخر الرأس، أما المنطقة التي يحدث لها زراعة شعر فهي في أغلب الحالات تعاني من انعدام تام لظهور الشعر وتسمى منطقة الصلع الوراثي أو تساقط الشعر الذي يؤدي إلى الصلع.

 وتتم عن طريق استخدام أداة تحتوى على رؤوس شديدة الدقة لاقتطاف البصيلات وزرعها في وقت لا يتعدى تسع ساعات حيث يتم اقتطاف بصيلات الشعر بشكل فردي بمعدل شعرة في المرة الواحدة، من المنطقة التي تحتوي على الشعر الذي سيأخذ منه العينات، إلا أن هذه الطريقة تعمل على التقليل من نسب هدر بصيلات الشعر.
 

مميزات زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف

  • تتميز عملية الزراعة بالاقتطاف بعدم وجود أي جروح عميقة أو ندب واضحة.

  • تمنح عملية زراعة الشعر بالاقتطاف المريض فترة تعافي أقل بكثير عن تقنية الشريحة حيث يستطيع ممارسة حياته الطبيعية دون قلق أو الشعور بأي آلام.

  • تحافظ تقنية الاقتطاف بشكل كبير على كثافة الشعر في المنطقة المانحة ومظهرها الجمالي.

  • النتائج التي يحصل عليها المريض تكون دقيقة للغاية وطبيعية، بحيث لا يمكن التمييز بين الشعر الأصلي الموجود في فروة رأس المريض، والشعر الذي تمت زراعته خلال الجراحة.

زراعة الشعر بتقنية السفير

السفير هي أدوات مصنوعة من مادة حادة شديدة الصلابة، وهي عبارة عن نوع من الأحجار الكريمة التي تعمل على فتح ثقوب في فروة الرأس.

 ومن أهم مميزات حجر السفير هو تحفيز الكولاجين الموجود بالأنسجة للعمل ومساعدة الأنسجة للتماثل للشفاء بشكل سريع، ولن يحتاج المريض بعد عملية زراعة الشعر وقت طويل للشفاء ويتم ذلك في أقل وقت ممكن.

وتعتبر هذه التقنية من أكثر التقنيات استخدامًا في عمليات الزراعة في تركيا، حيث يعتمد زراعة الشعر بهذه التقنية على نفس مبدأ زراعة الشعر بالاقتطاف ولكن عملية فتح القنوات تتم بواسطة تقنية السفير، ومن مميزات هذه التقنية زرع أكبر عدد ممكن من البصيلات، كما أنها تعتبر من التقنيات الدقيقة إلى أبعد الحدود.
 

هل زراعة الشعر ناجحة؟

نعم يمكننا القول أن عمليات زراعة الشعر من الإجراءات الناجحة للغاية في العقود الأخيرة وتؤدي مهمتها على أكمل وجه. بشرط اختيار الطبيب الخبير والمناسب واتباع التعليمات بدقة. وفي مركزنا نسبة نجاح العملية عالية للغاية مع أفضل فريق طبي متميز يتكون من: الدكتور شادي سامي، والدكتور مصطفى زيدان، والدكتور محمود سعيد، والدكتور مصطفى حمد، والدكتور مصطفى عبد الرحمن.

ما نسبة نجاح عملية زراعة الشعر؟

تشير الدراسات إلى نجاح تقنيات زراعة الشعر بشكل عام وبنسبة مرتفعة وملحوظة، وبشكل خاص تعد تقنية زراعة الشعر بالاقتطاف من التقنيات المفضلة لأنه تم العمل على تطويرها بهدف الحصول على أفضل النتائج، حيث تصل نسبة نجاح تقنية الاقتطاف الدقيق إلى 95%.

متى تظهر نتائج زراعة الشعر؟

Before and after HT.png

بعد الانتهاء من عملية الزراعة وعودة المريض لمنزله يأتي السؤال الأشهر: متى سينمو شعري مجددًا؟ 

تخبرنا الدراسات أن الشعر المزروع يبدأ في التساقط في غضون أسبوعين أو ثلاثة أسابيع بعد العملية، ويلاحظ المريض نمو الشعر مجددًا بعد ثلاثة إلى أربعة أشهر. بينما يتوقع نمو الشعر بكثافة عالية مقاربة للشعر الطبيعي في غضون ستة إلى تسعة أشهر من الخضوع لإجراء الزراعة.

هل يتساقط الشعر بعد الزراعة؟

يحافظ الشعر على صلابته وثباته بعد عملية الزراعة، ولكن هذا الأمر يعتمد على مدى التزام المريض بتعليمات الطبيب ما بعد العملية. وأهم التعليمات التي يشدد عليها الأطباء هي:

  • عدم لمس فروة الرأس.

  • عدم تحريك الضمادة الموجودة على الرأس

  • عدم الاستجابة لرغبة الحكة في فروة الرأس بعد زراعة الشعر.

  • تجنب الميل بالرأس إلى الأسفل أو اصطدام الرأس.

  • عدم لمس ونزع الجذور التي ستظهر على الرأس .

  • تجنب الخروج في ظروف الطقس السيء أو الشمس المباشرة دون ارتداء القبعة.

  • تجنب ممارسة المجهود الزائد أو الرياضات العنيفة لمدة شهر على الأقل بعد العملية.

  • تجنب ممارسة السباحة خلال الثلاثين يوما الأولى بعد زراعة الشعر.

  • عدم تناول الكحول وتجنب التدخين خلال الشهر الأول.

  • عدم التعرض للتوتر والضغط النفسي حتى لا ينعكس ذلك على النتائج النهائية.

ما تكلفة عملية زراعة الشعر؟

تتراوح تكلفة عملية زراعة الشعر في مصر من 10 آلاف جنيه مصري إلى 20 ألف جنيه مصري. وتختلف حسب حالة المريض ومدى الصلع.

لماذا مركز Change Me بالتحديد في إجراء عمليات زراعة الشعر ؟

  • توافر أطباء حاصلون على أعلى الشهادات الطبية ومؤهلين لإجراء كافة العمليات الجراحية وغير الجراحية، وفيما يتعلق بعمليات زراعة الشعر يتواجد بالمركز دكتور محمد عماد الدين، ودكتور شادي سامي، ودكتور مصطفي زيدان حيث يعملون على تلبية احتياجات جميع المرضى في عمليات الزراعة.

  • توافر غرف عمليات مجهزة بكافة المستلزمات الطبية الحديثة، فضلًا عن تهوية وتعقيم هذه الغرف بشكل دوري ويومي.

  • توافر غرف حلاقة شعر مستقلة، وهو ما سيتم الاحتياج إليه عند إجراء زراعة الشعر.

  • توافر صالة انتظار مكيفة ومريحة ومزودة بكافة الخدمات.

  • توافر طاقم تمريض على قدر عالي من تحمل المسؤولية لراحة المريض وتلبية كافة متطلباته.

  • توافر مرافق متطورة ودورات مياه نظيفة.

وأخيرًا عملية زراعة الشعر ليست اقتطاف وزراعة فقط، بل إجراء ينبغي أن يهتم بسلامة وصحة المرضى أولًا وأخيرًا، وبمراعاة كل ما ذكرناه في هذا المقال عند اختيارك لأفضل مركز زراعة شعر ستتمكن من إجراء عملية ناجحة تحقق بها أفضل النتائج شكلًا ومضمونًا.

whatsapp-button.png